Fandom

لوستبيديا

جغهيد

٥٥١pages on
this wiki
Add New Page
Talk0 Share

Ad blocker interference detected!


Wikia is a free-to-use site that makes money from advertising. We have a modified experience for viewers using ad blockers

Wikia is not accessible if you’ve made further modifications. Remove the custom ad blocker rule(s) and the page will load as expected.

من أجل قنبلة, أنظر جغهيد (قنبلة).
"جغهيد"
Desmond503.png
الموسم
الحلقة

5
03
تاريخ العرض
يناير 28, 2009
مدة الحلقة
41:45
اللقطات الماضية
اللقطات المستقبلية
{{{flashforward}}}
اللقطات الجانبية
{{{flashsideways}}}
الشخصيات المحروية
{{{centric}}}
الأيام
[[الخط الزمني|]]
المخرج
ضيوف الشرف الخاصين

{{{specialguests}}}
لقطات أرشيفية
{{{archive}}}

الحوار
[[{{{transcript2}}}|Part Two]]

[[{{{audiotranscript}}}|نسخة التعليقات]]

"جغهيد" هي الحلقة 3 من الموسم الخامس من لوست و الساعة التاسعة و الثمانون المنتجة من السلسلة ككل. عرضت في الولايات المتحدة الأمريكية في 28 يناير 2009، أما في العالم العربي عرضت في 17 مايو 2010. يعود "ديزموند" إلى جامعة أوكسفورد تنفيذاً لمطب "فاراداي" بالعثور على والدته. وفي الجزيرة يكتشف الناجون أنهم يواجهون "الآخرين" في زمن سابق بخمسين عاماً، إلا أن "ريتشارد ألبرت" لم يتقدم في العمر.

الملخصEdit

على الجزيرةEdit

1954Edit

Surrounded.jpg

إيلي و الآخرون يحاصرون دانيال، مايلز و تشارلوت.

مايلز، تشارلوت، دانيال و ناجيين آخرين من هجوم الأسهم الملتهبة ذاهبون إلى الجدول للقاء بقية الناجين. و عندما يصلون لا يجدون أي أحد. اثنان من الناجين يقتربان من الجدول عندما يلاحظ مايلز وجود خيطيين مربوطين بمتفجرات. يصيح لكي يحذرهما لكنها تنفجر قاتلة الناجيين و دافعة الثلاثة الآخرين إلى الخلف. قبل أن ينهضوا، يهجم عليهم من الغابة مجموعة من الناس في ملابس عسكرية و يحملون أسهم و أسلحة و يقومون بأسرهم. تقول لهم امرأة شقراء تدعى إيلي أنهم كانوا عشرين شخصا في الشاطئ و هم الآن خمسة فقط و تسألهم عن مكان البقية. يجيبها مايلز بأنهم ربما انفجروا بإحدى ألغامكم. فتقول إيلي بأن مجموعتها لم تضع الألغام، بل أنتم الذين وضعتموها (لأنها تظن بأنهم جيش الولايات المتحدة). ثم تسأل إيلي من هو قائدكم؟ فيشير مايلز إلى دانيال. فتقول لدانيال "ألا يمكنك الابتعاد عنا؟". لاحقا تسألهم أين البقية. فيجيبها دانيال بأنه لا يعرف أين. فتأخذ إيلي الثلاثة إلى المخيم.

LatinusMaguns.jpg

جولييت تحاور الأسير بالاتينية.

وفي الوقت نفسه ، لوك ، سوير ، و جولييت يتناقشون عما يجب فعله مع المهاجمين الاثنين والقبض عليهم. لوك يقول بأن البندقية التي تحملها تلك مجموعة جونز كانت تحمل بوصفها M1 Garand التي تبدو جديدة ، وعلى الرغم من أنها تعود إلى الخمسينات. سوير يلاحظ الإصابة في رجل لوك و يسأله عن من أطلق النار عليه، لكن قبل أن يجيب لوك، تذكرهم جولييت بأنه هناك أشياء أخرى أهم يجب أن يتناقشوا فيها. و عندما تحدث المهاجمين الأسيرين بلغة أجنبية، جولييت تفهم ما يقولونه، لأنهم يتكلمون اللاتينية. و تقول أيضا بأنهم آخرون، لأن "طريقة التكلم السرية للآخرين، هي التكلم بالاتينية، لغة المستنيرين". و الآن، الأسيران هما من الآخرين، يريد لوك منهم أن يأخذوه إلى مخيمهم، و جولييت تقوم بإقناع كننغهام بأخذهم هناك، لكن قبل أن يحدث أي شيئ يقطع جونز رقبته و يهرب نحو الأدغال. فيرفض لوك إطلاق النار عليه، لأن الأسير هو واحد من "أصدقائه".

Alpertaken.jpg

الناجون الثلاثة يصبحون رهائن لريتشارد ألبرت.

و الآن يتم أخذ كل من تشالوت، مايلز، و فارادي إلى مخيم الآخرين، يلاحظ دانيال أن واحد من آسيريه يضع ضمادات بسبب التعرض إلى إشعاعات. بدأ مايلز بالتصرف بطريقة غريبة و قال لدانيال بأنهم يمشون الآن فوق مقبرة جماعية لها شهر. و يقول بأن المقبرة تحتوي على جثث أربعة جنود في الجيش الأمريكي، ثلاثة منهم قتلوا بسبب إطلاق النار و الرابع مات من التعرض إلى الإشعاعات. يطلب منه دانيال معرفة السنة التي هم فيها، لكنه لا يجيبه لأنهم وصلوا إلى مخيم الآخرين: مجموعة من الخيم العسكرية في الميسا. ثم يتعرفون على ريتشارد ألبرت، الذي يظهر بأنه في نفس العمر. الآخرون يظنون بأنهم أعضاء من جيش الولايات المتحدة و قد أتوا من أجل "القنبلة". يقرر فارادي بأن يواصل معهم، و يقول بأنهم علماء يعملون مع الجيش الأمريكي. فيقرر دانيال تعطيل القنبلة، لكن ريتشارد يقول له بأنه ربما جاء في مهمة إنتحارية، وذلك بتفجير القنبلة و الجزيرة، لكنه يقول له بأنه لا يريد الموت لأنه يحب تشارلوت و ذلك سيألمها. ثم يصل جونز بعد هربه من لوك، ويصل إلى المخيم واثقا من أنه لن يتبعه أحد لأنه من المستحيل أن يتقفى آثاره "رجل عجوز".

Ellie.jpg

إيلي تصوب نحو فارادي

JugheadFar.jpg

فارادي يصل إلى جغهيد.

1 نوفمبر 2004Edit

خارج الجزيرةEdit

أواخر 2005 (لقطة ماضية)Edit

Push.jpg

ديزموند يساعد بيني أثناء الولادة.

في مدينة ساحلية في الفيليبين، مكتوب في لافتة ترحيب فيها "مابوهاي" (تعني "مرحبا" أو "حياة طويلة" في اللغة الفيليبينية)، يجري ديزموند عبر الشاطئ، باحثا عن طبيب يدعى افرين سالونغا. و أخيرا يصل ديزموند إلى كوخ، ويجد فيه الطبيب يلعب بالبطاقات. فينطلق الإثنين مسرعين إلى سفينة ديزموند، و يجدان بيني تصيح و سوف تلد. ثم بعد ولادة ناجحة تلد بيني ولدا.

2007Edit

CharlieDes.jpg

ديزموند و إبنه تشارلي

ديزموند و إبنه تشارلي يجلسان في سفينتهم، يبدأ ديزموند بالقول بأنه كان يعيش في جزيرة مميزة، و بأنه لم يزرها منذ سنين، يكشف أن ذلك المكان الذي يتحدث عنه هي بريطانيا. يقول لتشارلي بأنه من سكوتلاندا، أجمل جزء من بريطانيا، أيضا هي المكان الذي وقع فيها والداه في الحب. ثم تنضم إليهم بيني و تقول بأنها أيضا المكان الذي حطم فيه قلبها فيجيبها ديزموند بأنه نسي ذلك الجزأ.

يقول ديزموند لبينيلوب بانه يجب عليه أن يعثر على والدة دانيال ويقول لها ان دانيال لا يزال في الجزيرة وبعد ذلك سوف يتم ديزموند ذلك نهائيا. ولكن تتعجب بيني إذا كان دانيال قد قال لديزموند كل هذا في الجزيرة منذ ثلاث سنوات ، ثم لماذا لم يتذكر ديزموند كل هذا قبل يومين فقط؟ ديزموند ليس لديه تفسيرا ، ولكن لديه ذاكرة واضحة بأن دانيال كان يطرق باب الكوة ويقول لديزموند بأن يذهب إلى أكسفورد لأن الجميع في خطر ، وديزموند هو الوحيد الذي يستطيع انقاذهم. بيني تطلب منه بعد ذلك وعدها بأنه لن يعود الى الجزيرة أبدا، والتي يرد عليها "لماذا أريد العودة إلى هناك ؟"

Theresa.jpg

تيريزا في "غيبوبة".

ثم يذهب ديزموند إلى جامعة أكسفورد للبحث عن سجلات دانيال فاراداي ، ولكن عاملة الإستقبال تقول له بأنه لا توجد سجلات لأي شخص يحمل اسم فاراداي التي يجري استخدامها في الجامعة. مما يوحي أنه قد يكون خطأ كتابيا ، وسألت ما سبب زيارة ديزموند، لكنه غير قادر على التذكر. بعد إستكشاف المكان، يرى ديزموند مختبر فاراداي حيث جرب على إيلي الفأرة في "الثابث". وأغلق الباب ، ولكن ديزموند يتجاهل هذا. المختبر الآن متهالك ومهجور. يجد هناك في مختبره القديم، متاهة الفأر والسبورة ، وأقمشة الخيش. يصل إلى هناك عامل النظافة و يلاحظ وجود ديزموند. يقول له لماذا تخجل أكسفورد من فاراداي : لأنه قام بتجربة على إنسان حي، شابة.

فيقرر ديزموند البحث عن تلك الشابة، فيجدها و إسمها هو تيريزا سبنسر، لكنه وجدها في حالة غيبوبة، لكنها في حالة تشبه ما حدث لجورج منكووسكي: يغمى عليها و عقلها يسافر عبر الزمن و لا يمكن إيقافه. فتحذر أخت تيريزا ديزموند من جبن دانيال و كيف ترك تيريزا، على عكس تشارلز ويدمور، الذي كان يتكفل بها ماديا. فينكشف لنا بأن ويدمور هو ممول دانيال.

Adress.jpg

ويدمور يعطي لديزموند العنوان.

هوامشEdit

ملاحظات الإنتاجEdit

الغلطات و الأخطاء الإستمراريةEdit

التحليلEdit

التحليلEdit

المواضيع المتكررةEdit


المواضيع المتكررة في لوست
الأسود والأبيضحوادث السياراتترابط الشخصياتالمكر والخداعالأحلامالعيونالقدر ضد الإرادة الحرةالأخيار و الأشرارالسجنالعزلةالحياة والموتأجزاء الجسم المفقودةألقابالأرقامقضايا الآباءالحملالمطرالإحياءالخلاصالعلاقاتالتضحيةأسرارالزمن


تحليل القصةEdit

تحليل قصة لوست
مهمات الناجينالجرائمالإقتصادالقيادةمهمات الآخرينالعلاقاتمهمات أعضاء الناقلةالمنافسات
  • كيت تقوم بالإتصال بجاك لكنها لا تفعل. (العلاقات)


المراجع الثقافيةEdit

المراجع الثقافية في لوست
(الإشارات المباشرة فقط)
الفنالكتبالسياراتالألعابالسينما والتلفزيونالموسيقىالفلسفةالديانات والمذاهبالعلم


التقنيات الأدبيةEdit

التقنيات الأدبية في لوست
المقارنةالمفارقة الساخرةالتوازياستباق الأحداث التخطيطالنهاية المفتوحةتحول المؤامرات شخصيات نموذجية:  النموذج الأصليشخصيات عابرةشخصيات لم ترى
القطة:  اللقطات الماضيةاللقطات المستقبليةالعبارات المتكررةالرمزية رواة غير موثوقين 



أسئلة بدون إجابةEdit

الأسئلة الغير مجاب عنها
  1. لا تقم بالإجابة على الأسئلة هنا.
  2. اترك السؤال مفتوحاً و محايداً و لا تقم بالتلميح أو اقتراح إجابة معينة.
من أجل نظريات حول الأسئلة الغير مجاب عنها، أنظر : جغهيد/نظريات

وصلات خارجيةEdit

Also on Fandom

Random Wiki